- Advertisement -

أكد الرئيس الأمريكي جو بايدن أمس الجمعة أنه ينوي إعلان ترشحه لولاية ثانية في الانتخابات الرئاسية المقررة في 2024، لكنه لن يُقدم على هذه الخطوة الآن.
وكانت السيدة الأمريكية الأولى جيل بايدن قالت لوكالة أسوشيتد برس قبل ساعات من ذلك إن زوجها حسم قرار ترشحه وكل ما تبقى هو تحديد متى وأين سيتم الإعلان عن ذلك.
وفي المقابلة مع “إيه بي سي نيوز” سأل المذيع ديفيد ميوير الرئيس الديمقراطي البالغ 80 عاماعن التصريح الذي أدلت به زوجته فاكتفى بالرد بمزحة، من دون أن يؤكده أو ينفيه.
لكن بايدن شدد على أنه ليس في عجلة من أمره لإعلان ترشحه. وقال “هناك الكثير من الأمور الأخرى التي نحتاج إلى إنجازها على المدى القصير قبل أن أبدأ حملة” انتخابية لولاية ثانية.
وردا على سؤال عما إذا كان عمره يؤثر على قراره بالترشح من عدمه، أجاب بايدن “كلا، لكن من المشروع أن يثير الناس قضايا تتعلق بعمري، هذا أمر مشروع تماما”.
وأضاف “كل ما يمكنني قوله لهم هو راقبوني”، في إشارة على ما يبدو إلى حصيلة النصف الأول من عهده.
وخلص تقرير طبي أجراه الرئيس الأكبر سنا في تاريخ الولايات المتحدة إلى أنه يتمتع “بصحة جيدة” و”بالنشاط” و”قادر” على أداء واجباته.

- Advertisement -

(فرانس24/ أ ف ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *