- Advertisement -

عرضت إسرائيل هدنة لمدة أسبوع في قطاع غزة، مقابل الإفراج عن 35 من الرهائن المحتجزين في القطاع لدى حركة “حماس”، حسبما ذكرت شبكة “سي أن أن” الإخبارية، نقلاً عن مسؤولين أمريكيين رفيعي المستوى.
وأوضح المسؤولون أن المجموعة تضم النساء المتبقيات وكبار السن ورجالاً مصابين. ولم تذكر الشبكة رد ممثلي “حماس” على العرض الإسرائيلي.
وكان رئيس إسرائيل إسحاق هرتسوغ قد قال، في وقت سابق، إن إسرائيل مستعدة لإبرام هدنة إنسانية جديدة في قطاع غزة وزيادة المساعدات الإنسانية لسكان القطاع لضمان إفراج “حماس” عن المحتجزين.
(د ب أ)

- Advertisement -

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *